الرئيسية / نصائح عامه / أخطر الجراثيم المنزلية و خطوات بسيطة للوقاية منها

أخطر الجراثيم المنزلية و خطوات بسيطة للوقاية منها

أخطر الجراثيم المنزلية و خطوات بسيطة  للوقاية منها

يعلم الجميع أن الجراثيم أحد أخطر أعداء الصحة , كونها تنتشر بسرعة رهيبة و لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة , فهي تنتشر بمقبض الثلاجة و مقابض الأبواب و بالمفاتيح و الأواني و الجدران … إلخ
و بالتالي يكون أطفالنا و عائلاتنا معرضين لها و لمخاطرها في أي وقت من الأوقات , و نظرا لأهمية الصحة و مخاطر هذه الجراثيم  سنتطرق في مقالنا هذا على أنجع الوسائل و التدابير لوقاية أنفسنا و أهلنا و أطفالنا منها  :

    أولا _ الحماية من الجراثيم المأكولة :      

الجراثيم المأكولة هي الجراثيم التي يتعرض لها الإنسان في الأكل و المشرب و التي تسبب أضرارا بالغة الخطورة ببطنه , فتسبب له الإسهال و السعال و ألام البطن و القيء … إلخ , من الأمراض التي يستلزم الشفاء منها أياما و أسابيع , و يعتبر هذا النوع من الجراثيم أكثر أنواع الجراثيم عرضة للإنسان .

يمكن الوقاية من هذه الجراثيم بخطوات معدودة و بسيطة , يمكن لأي عائلة القيام بها :

1- تجنب الحلويات و المنتوجات المنتهية الصلاحية
2- الإنقاص من إستهلاك وجبات الشارع و المقاهي
3- غسل أواني المطبخ جيدا قبل أي عملية طبخ و بعد الإنتهاء من إستعماله
4- غسل الخضروات و اللحوم قبل طبخها و الفواكه قبل أكلها , جيدا و بطريقة صحيحة
5- غسل اليدين جيدا قبل تناول أي وجبة , و بعد الإنتهاء من الأكل , و إجبار اأطفالنا على ذلك بطريقة ذكية
6- غسل الأواني بمجرد الإنتهاء من الأكل ,

ثانيا _ الوقاية من باقي الجراثيم :

في هذه الفقرة سنتحدث بشكل عام على ما تبقى من الجراثيم الضارة لصحتنا وكيف تحمي نفسك و عائلتك منها ,  على العموم تنتشر الجراثيم الضارة و تنمو في الأماكن الأتية :

1- الأشياء التي تلمس دائما و من قبل أشخاص متعددين ( المقابض , الصنابير , الأحذية , أجهزة التحكم عن بعد , أزرار التلفاز … )
2-  المناطق الملوثة ( الأغذية الغير محفظة , صنادق القمامة , المراحيض , بقايا الأطعمة , الحفاظات المتسخة  …)
3- أدوات التنظيف ( الإسفنج و الفوطة أو منذيل المسح و فرشاة الأسنان المستخدمة , ألة الحلاقة …)
4- الحيونات الأليفة مثل القطط و الكلاب و القوارض
5- الحشرات ( الذباب و البعوض …)
6- الملابس و الأثواب المتسخة

إذا بعد جرد أغلب المناطق و الأشياء التي تحتضن الجراثيم و تساعدها على الإنتشار و النمو  , سنمر إلى ذكر الطرق التي تدخل بها هذه البكثيريات إلى جسم الإنسان و بالتالي تسبب له الأذى :

1-  تنفذ الفيروسات و كما ذكرنا  مسبقا بشكل كبير إلى جسم الإنسان عن طريق المأكولات الملوثة و المنتهية الصلاحية
و هذا النوع تحدثنا على طريقة الوقاية منه في الفقرة أعلاه .
2- يمكن كذلك للجراثيم الدخول إلى جسم الإنسان عن طريق الأنف وصولا إلى الرئة بالإستنشاق .
3- الجراثيم الموجود على الجلد يمكنها أن تدخل عن طريق الجروح السطحية الغير معقمة و الغير معالجة
4- يمكن للبكثيريا كذلك الدخول إلى مجرى الدم في جسم الإنسان , عن طريق لدغات الحشرات و عضات الحيونات و الأدوات الحادة الغير معقمة

إذا هذه كانت أكثر الطرق التي تدخل بها الجراثيم المضرة إلى أجسامنا و أجسام أطفالنا و عائلاتنا , و الأن سنعطيكم الحل أو الوسائل و التدابير التي يجب إعتمادها للوقاية منها :

1- التنظيف الجيد و الصحيح و بشكل متكرر : بإزالة الأوساخ و الجراثيم  بالمياه و يفضل المياه الساخنة مع استعمال المنظفات مثل الصابون ,  و كنس المنزل و تنظيفه بشكل شامل أسبوعيا , و هذا يساهم في القضاء عل البكثيريا و منعها من الإنتشار .
2-  غسل الأيدي جيدا و باستعمال المنظفات , بعد كل استخدام للمراحيض و بعد الدخول من الشارع , وعند لمس أي شيء ملوث و بعد الإنتهاء من اللعب مع الحيونات الأليفة .
3- القضاء على الحشرات المنزلية التي تنقل الأمراض و العدوى , و وقاية المنزل منها ( سنتطرق لهذا الموضوع بتفصيل في تدوينة لاحقة )
4- تطهير الجروح و معالجتها بأسرع وقت من الإصابة .
5- تعقيم الألات الحادة و تنظيفها بعد و قبل كل إستخدام لها .
6- الإبتعاد عن مشاركة أدوات التنظيف مع الغير و محاولة توفير أدوات التنظيف الخاصة بك , ( مقص الأظافر و الفوطة و فرشاة الأسنان و ألات الحلاقة …)

إذا بهذا نكون قد إنتهينا من ذكر أهم  ما يخص عالم الجراثيم و أضرارها و أفضل التدابير للوقاية من خطورتها

تعليق واحد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: